06 مايو 2011

اعتصام صلالة











هناك تعليق واحد:

حنين يقول...

أي الحكام هذا، وأي حكومة هذه التي تترك شعبها يطالبون بأبسط حقوقهم مثل التوظيف وزيادة الرواتب، ولا ترد عليهم كأنهم نمل مرّ بجوارها فلم تنتبه لهم؟
ألا تدرك الحكومة أنها خادمة لدى الشعب؟ نعم، بالضبط هكذا: خادمة! تأتمر بأمرهم!
ما هي مش بلد أبوهم، دي بلد الشعب! وعندما يقول الشعب نريد وظائف فعليها أن تستجيب فورًا!
سواء كانت حكومة ديكتاتورية استبدادية بطيخية أو حزبية ائتلافية أو ملكية أو أي شيء آخر، فهم قبل كل شيء، وقبل كل هذه الأنظمة الحاكمة والأيديولجيات المختلفة، وضعهم الله في مكانهم هذا ليخدموا الشعب.. ألم يسمعوا عن "كلكم راعٍ وكلكم مسؤول عن رعيته"؟
هي الناس دي متعرفش ربنا؟؟
..
كان الله في عونكم.. فعلاً أقولها صادقة: كان الله في عونكم ونصركم وأيّدكم فيما تقومون به، وبئسًا لمن استعمل سلطته لتعينه على الناس لا على قضاء مصالحهم.. اخص!